الرئيسية / أخبار / الاعتداء على الإعلامية عائشة السملالي بالعيون لم يثنيها على مواصلة الاحتجاج للمطالبة بحقها المشروع

الاعتداء على الإعلامية عائشة السملالي بالعيون لم يثنيها على مواصلة الاحتجاج للمطالبة بحقها المشروع

أعربت الإعلامية عائشة السملالي عن رغبتها في مواصلة الاحتجاج حتى تحقيق جميع المطالب بعد أسابيع قليلة من مغادرتها للمستشفى وأكدت انها ستخوض أشكالا نضالية انطلاقا من يوم الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 من الساعة السابعة مساءا إلى غاية التاسعة بشارع سمارة بشكل يومي. وجاءت هذه الخطوة التصعيدية كرد على الاعتداء الذي كانت ضحيته بالشارع العام السمارة كبرى شوارع مدينة العيون يوم الأربعاء 28 أكتوبر المنصرم على الساعة الس11082605_1416062732031368_5356693107774192794_nابعة مساءا وذلك عقب محاولتها تنظيم وقفة سلمية احتجاجا على السياسة المنتهجة ضدها الهادفة إلى هضم جميع حقوقها والتي من بينها أقدم عليه وزير الاتصال مصطفى الخلفي بحرمانه من حقها في الحصول على البطاقة المهنية مما تسبب في فقدانها للعمل وماترتب عن هذه الوضعية من فقدان للسكن ، حيث فوجئت بأربعة عناصر بزي مدني ، كانوا على مثن سيارة برادو زرقاء ، حأصروا المكان وقاموا بتعنيفها إلى أن فقدت الوعي ليتم نقلها على وجه السرعة بواسطة سيارة إسعاف نحو مستشفى الحسن بن المهدي لتلقي العلاجات الضرورية ، حيث حصلت بعد ذلك على وثيقة من المستشفى بن المهدي تثبث واقعة الاعتداء. وأضافت ” عائشة السملالي ” أنها نتيجة هذا الاعتداء والمنع لحقها في التعبير والتظاهر السلمي ، وضعت شكوى تحت رقم 2016/3126/85 بتاريخ 30 سبتمبر / أيلول 2016 لدى الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالعيون / الصحراء وأخرى لدى المكتب المحلي للمجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان طالبت من خلالهما بانصافها واحترام كامل حقوقها كإعلامية .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*